نفذته مؤسسة منصة للإعلام بالتعاون مع اليونسكو

عدن: انعقاد اللقاء التشاوري الثاني لمواجهة خطاب الكراهية والتحريض في وسائل الإعلام اليمنية

2018-07-26 | منذ 5 شهر    قراءة: 336

مؤسسة منصة للاعلام

عقد اليوم بمدينة عدن اللقاء التشاوري الثاني مع عدد من قيادات وسائل الإعلام ضمن مشروع مواجهة خطاب الكراهية والتحريض على العنف في وسائل الإعلام اليمنية، الذي تنظمه مؤسسة منصة للإعلام والدراسات التنموية بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونسكو) والبرنامج الدولي لتنمية الاتصال (IPDC).

وفي اللقاء أكد رئيس فرع نقابة الصحفيين اليمنيين بعدن محمود ثابت على مخاطر خطاب الكراهية والتحريض مشددا على ضرورة أن يكون الصحفي محايدا ومهنيا وينبذ خطاب التفرقة ويحافظ على السلم الاجتماعي للمجتمع وينتصر لقيم السلم والحوار واخلاقيات العمل الصحفي.

وقال ثابت ان بعض الصحفيين يخلطون بين حق التعبير عن الرأي وخطاب الكراهية الأمر الذي يستدعي  تكثيف الجهود لتوعية الصحفيين وخاصة الشباب منهم، مثنيا على جهود مؤسسة منصة للإعلام ومنظمة اليونسكو في هذا الجانب، آملا أن تخرج النقاشات برؤية واضحة لمواجهة خطاب الكراهية والتحريض.

وأكد ثابت على ضرورة الانتصار لقيم المهنة وأن لا تكون السياسات التحريرية لوسائل الإعلام مقيدة للصحفيين وفارضة عليهم تناولات محرضة على العنف والكراهية، مشيرا إلى ان بعض وسائل الإعلام تستغل احتياجات وظروف الصحفي اليمني.

من جانبه أشاد الزميل عادل عبد المغني مدير المشروع بتفاعل المشاركين مع برنامج مواجهة خطاب الكراهية والتحريض في وسائل الإعلام وجهودهم المبذولة لمواجهة هذا النوع من الخطاب الاعلامي. وقال عبدالمغني ان تقرير الرصد الثاني الذي اعدته منصة أظهر تراجع نسبة خطاب الكراهية والتحريض في 15 وسيلة إعلام شملها الرصد.

وأكد المغني أن هذه اللقاءات التشاورية مع عدد من قيادات وسائل الاعلام تعد نواة لعمل واسع وكبير لمواجهة خطاب الكراهية والتحريض، وأن مؤسسة منصة ستسعى لتكثيف البرامج والأنشطة في هذا الجانب حتى تتحقق الأهداف المرجوة.

وفي اللقاء أقر المشاركون مشروع إعلان مواجهة خطاب الكراهية الذي تضمن جملة من المبادئ المهنية لتعزيز قيم التسامح والتعايش والقبول بالآخر واعلاء القيمة المهنية لوسائل الإعلام ونبذ خطاب الكراهية والتحريض.

وأكد المشاركون على ضرورة توسيع برنامج وأنشطة مشروع مواجهة الكراهية والتحريض ليشمل كافة وسائل الإعلام اليمنية، مبدين استعدادهم لمواصلة الجهود للحد من خطاب الكراهية والتحريض.

واشاد المشاركون بجهود مؤسسة منصة للإعلام والدراسات التنموية ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونسكو) لمواجهة خطاب الكراهية والتحريض، آملين أن تستمر البرامج الداعمة لهذه الجهود.

وكانت مؤسسة منصة للإعلام قد عقدت خلال الاشهر القليلة الماضية الماضية لقاءات تشاورية مع قيادات عدد من وسائل الاعلام في صنعاء وعدن بحثت خلالها السبل الكفيلة لمواجهة خطاب الكراهية والتحريض في وسائل الاعلام، واقرت معجم خطاب الكراهية في وسائل الاعلام كما تم اقرار مشروع اعلان مواجهة خطاب الكراهية والتحريض على العنف والذي يتضمن المعايير المهنية والأخلاقية الكفيلة بمواجهة خطاب الكراهية والتحريض، وسيتم اطلاقه في مؤتمر صحفي خلال الأسابيع القليلة القادمة.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

كاريكاتير

فيس بوك

إستطلاعات الرأي

شركاؤنا

 

 

 

مؤسسة منصة للإأعلام